تردد الأنباء عن أن هاتف جالاكسي اس 11 سيكون قابلا للطي ام لا


فى الوقت الذى يدور فيه الجدل حول التصميم المتوقع الكاميرا الخاصة بهاتف سامسونج جالاكسي اس 11 تم طرح بعض الاسئلة ايضا عن بعض التعديلات التي سوف تطرحها الشركة في الهاتف الجديد في النسخة القادمة وهى التى تعتبر من أفضل الهواتف الذكية الرائدة في هواتف جالاكسي اس 11 بلس. 





وفى سياق متصل قال أحد أشهر الذين يعملون على التسريبات في مجال التقنية لاسي يونيفيرس ( Lce universe ) أن هاتف جالاكسي اس 11 بلس سيكون مختلفا تماما عن الهواتف السابقة من جالاكسي وسيكون بمثابة مفاجأة من شركة سامسونج فى عام 2020 وقد قيل هذا الكلام فى منتصف شهر نوفمبر الجارى وبناءا على كلام يونيفيرس بدأ بعض المتابعين في المجادلة في الأمر وبدأت التعليقات التي تتوقع أن هاتف سامسونج جالاكسي الجديد سيكون مختلفا فى الكاميرا الخلفية ام الكاميرا الامامية ام الشاشة أو أنه سيكون مختلفا تماما فى التصميم الكلى. 





ولكن مع هذا الجدل توقع بعض المتابعين واصحاب التعليقات ان يكون الهاتف الجديد قابل للطي وهو هاتف من إنتاج الشركة الكورية ويعتقد أن تفعل الشركة الكورية كما فعلت فى عام 2014 حينما أطلقت هواتف ذات شاشة منحنية وهو ما كان يعرف بإسم سامسونج جالاكسي نوت إيدج وحقق نجاحا كبيرا فى السوق وبعدها أنتجت الشركة الكثير من الهواتف ذات الشاشة المنحنية في سلسلة هواتف جالاكسي اس وجالاكسي نوت. 





وقد أنتجت الشركة ايضا هاتف يدعى جالاكسي فولد وكان هذا الهاتف قابلا للطي وقد تم إطلاقه فى العام الحالى ولكنه واجه صعوبة بالرغم من ان الشركة تسعى لبيع 6 مليون هاتف يكون قابلا للطى خلال السنة القادمة وذلك بسبب أن شركة سامسونج على عادة دائمة في إنتاج الهواتف الذكية القابلة للطى وهى التى جعلتها تحتل المركز الأول في السوق ومن أجل ذلك فهى تعمل على أن تطرح عدد من التصاميم الجديدة من الهواتف الذكية التى تكون قابلة للطى ومن ضمن هذه التصميمات تصميم يشبه هاتف رازر الذي أطلقته شركة موتورولا حديثا. 





ومع ذلك يكون هذا الكلام كله مجرد توقعات بسبب أنها غير مدعومة من تسريبات رسمية او حتى شبه قوية غير أن بعض المتابعين يتوقعون ان يكون فى تميز بين هواتف سامسونج من طراز بلس وهواتف جالاكسي اس وجالاكسي نوت وذلك من خلال جعلها قابلة للطي. 


أضف تعليق