تطبيقات لوحة المفاتيح تقوم بتخزين البيانات الخاصة بهاتفك

أحياناً يرغب الكثير من المستخدمين بالتخلي عن لوحة المفاتيح المتواجدة بالهواتف الخاصة بهم، مع انتشار تطبيقات لوحة المفاتيح للهواتف المحمولة أصبح الكثير من المستخدمين يقومون بتحميلها حيث تتنوع أشكال هذه التطبيقات الأمر الذي يوفر علي المستخدمين اختيار الشكل المناسب للهاتف.

ولكن اتضح مؤخراً أن تلك التطبيقات لاتقوم بحماية خصوصيتك حيث عندما تقوم بتحميلها علي الأيفون فيجب عليك إعطاء التطبيق صلاحيات الوصول الكامل إلي بيانات الهاتف الخاص بك الأمر الذي يعطي مؤشرات بأن تلك التطبيقات تقوم باختراق خصوصيتك حيث عند منحك الصلاحيات لها فسيصبح بإمكانها نقل المحادثات الخاصة بك، أي شئ تقوم بكتابته عبر التطبيق.

وفي تصريح خاص للخبير الأمني بشركة Apigee، الذي يدعي”جريج برايل” أوضح أنه عندما تقوم بكتابة شئ ما فإنه يتم معالجته من خلال رموز خاصة ليست مكتوبة من قبل شركة أبل بل من خلال أشخاص مجهولين الهوية”.


نتاوي


ووفقاً لاحدي المواقع فإنه هناك بعض التطبيقات تقوم بتحليل بيانات المستخدمين بهدف تحسين التطبيق وتطويره، ليس بهدف انتهاك خصوصية المستخدم حيث تقوم هذه التطبيقات بتحليل بيانات المستخدمين ثم تقوم بتطوير التطبيق حسب ما يناسب المستخدمين.

وقال الخبير الأمني بشركة AVG” توني أنسومبر” أنه لاتوجد أية مشاكل من التطبيقات التي تقوم بتحليل بيانات المستخدمين بهدف التطوير، لكن يبقاة القلق بشأن التطبيقات التي تقوم بنقل بيانات المستخدمين لطرف ثالث حيث حينها سيكون خصوصيتك مهددة بشكل كبير جداً.


وهناك بعض تطبيقات لوحة المفاتيح تلتزم أن يقوم المستخدم بعمل حساب علي التطبيق حيث تعتبر هذه التطبيقات أكثر تهديداً لخصوصيتك، ذلك لأنه من حسابك يستطيع أصحاب تلك التطبيقات تحليل بياناتك والعبارات المتبادلة بين المستخدمين وبعضهم من خلال الحساب الذي يتم إنشائه علي التطبيق.

وتسجيل بياناتك من قبل هذه التطبيقات يعتبر من أخطر الأمور حيث تمكن هذه التطبيقات القراصنة من سرقة البيانات الخاصة بك لذلك عليك قبل تحميل أي تطبيق قراءة سياسة الخصوصية الخاصة بالتطبيق وخصوصاً سياسة الخصوصية الخاصة بتطبيقات لوحة المفاتيح، ذلك تجنباً لاختراق الخصوصية الخاصة بك من قبل التطبيقات.

وأثيرت بعض الشكوك مؤخراً بأن موقع الفيس بوك يقوم بالتنصت علي المستخدمين عند إجرائهم محادثات حيث حذر خبراء الأمن المعلوماتي من ذلك، لكن رد الفيس بوك علي كل تلك الاتهامات مؤكداً أنه لايقوم بالتنصت علي مكالمات المستخدمين إلا في حالتين فقط حيث يتم التنصت عندما يعطي الشخص إذن للفيس بوك بفتح الميكروفون الخاص بهاتفه عند إجراء مكالمات، الحالة الثانية عندما يقوم المستخدم بتفعيل خاصية معينة في الهاتف الذكي الخاص به.

ولتجنب كل تلك الشكوك الذي أثيرت مؤخراً ماعليك إلا قراءة سياسية الخصوصية الخاصة بجميع التطبيقات التي تقوم بتحميلها، ذلك تجنباً من أن يقوم أصحاب تلك التطبيقات باختراق البيانات الخاصة بهاتفك، لكن حتي الآن لم تظهر أدلة تثبت بالفعل أن الفيس بوك يقوم بالتنصت علي مكالمات المستخدمين.

أضف تعليق